سجل ايميلك هنا ليصلك جديد الموقع بالمجان على ايميلك و بسرعة البرق

أدخل ايميلك هنا أسفله:

لا تنسى تفعيل تسجيلك بالضغط على الرابط داخل الايميل

مواطن يفضح “أورونج” وسوء التعامل

اشتكى مواطن مغربي، اليوم الأربعاء، من شركة “أورونج” بسبب سوء معاملته من قبل موظفة بوكالة تابعة للشركة كائنة بمنطقة  “برانس” مولاي عبد الله بمدينة الدار البيضاء، حيث  قامت -بحسب ما جاء على لسان المشتكي- برفض تقديم الخدمات التي جاء من أجلها، قائلة لة: “لا  ماغنشدكش ساليت”، مؤكدا المتحدث نفسه أنه وصل في وقت مناسب.

وبعد ذلك، عرج الزبون إلى وكالة أخرى بشارع 2 مارس، من أجل أداء 3 فاتورات خاصة بالأنترنيت والهاتف ( له ولأبيه وأمه)، فتفاجأ بنفس السيناريو، رغم أنه وصل في وقت مناسب لتوقيت الاشتغال الرمضاني المعلن  ب25 دقيقة.
وقد عاينت قناة “علاش تيفي” هذا المواطن، بعد خروجه من أمام وكالة أورونج ب2 مارس وهي مازالت مفتوحة، لكنه لم يتمكن من أداء مبلغ 3 فاتورات ، ليعبر المواطن عن رفضه لهذا التعامل غير الجيد، مقارنا إياه بنظيره في الدول الأوربية، حيث تقدم شركات الاتصالات خدمات وتعامل جيدين للزبناء.
الوضع  أثار أعصاب المواطن الذي لم يتقبل هذا التعامل، وكان يتحدث ل”قناة علاش تيفي” قائلا: مكانش عليهم يديرو ليا هكذا.. أنا كان خاصني نكون جالس مع وليداتي وعلى الأقل ملي قطعو علينا هاديك السيدة لي رداتني في لاجونس أورونج اللي كاينة  في برانس مولاي عبد الله ومعاها غير زبونة واحدة كان عليها تشدني وتخليني نخلص 3 فاتورات.. مكانش خاسني نجي حتال 2 مارس ويرجعوني حتاهوما وهاهوما باقين حاتال دابا حالين وعندهم غير 2 الناس.. يخليوني نتسنا نوبتي حتا توصل حيت باقا 25 دقيقة مخاسهمش يسدو الكاراج دابا”.
وقد وجه المواطن ذاته رسالة للمسؤولين، لكي يتم تجويد المعاملة مع جميع  الزبناء والمواطنين،  لا سيما في زمن الحجر الصحي الذي يجب فيه أن يلزموا بيوتهم زبون خارج من منزله من الحجر الصحي ومغامرا بصحته
ويذكر أنه خلال أزمة فيروس كورونا المستجد توالت الشكايات من قبل العديد من المواطنات والمواطنين تجاه الشركة،  إما بسبب خدمات الأنترنيت أو الهاتف.

شارك الموضوع

3ads related

مواضيع ذات صلة