سجل ايميلك هنا ليصلك جديد الموقع بالمجان على ايميلك و بسرعة البرق

أدخل ايميلك هنا أسفله:

لا تنسى تفعيل تسجيلك بالضغط على الرابط داخل الايميل

غضب المغاربة من ضعف صبيب الأنترنت

بلغت النتيجة الصافية المعدلة حصة المجموعة لاتصالات المغرب 1,597 مليار درهم في متم مارس 2020، ما يمثل تحسنا بنسبة 0,9 في المائة (زائد 1,4 في المائة على أساس قابل للمقارنة)، مقارنة بالفترة نفسها من السنة السابقة.

وأوضح بلاغ لاتصالات المغرب حول نتائجها الموحدة للربع الأول من سنة 2020، أن هذا الأداء تحقق بدعم من ارتفاع الأنشطة الدولية، مبرزا أن الأساس القابل للمقارنة يعبر على تأثيرات دمج (Tigo Tchad)، والحفاظ على سعر صرف ثابت الدرهم/اوجويا/فرنك افريقي وإزالة تأثير تطبيق المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 16 (IFRS16).

 وأضاف المصدر ذاته أن الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك (EBITDA) بلغت 4,794 مليار درهم، بزيادة 3,1 في المائة (زائد 2,2 في المائة على أساس قابل للمقارنة)، كما حافظ معدل هامش هذه الأرباح على مستوى عال نسبته 51,5 في المائة (زائد 0,1 نقطة على أساس قابل للمقارنة). وبخصوص نتيجة التشغيل المعدلة الموحدة (EBITA)، فقد بلغت 2,913 مليار درهم، بزيادة قدرها 0,3 في المائة (زائد 0,4 في المائة على أساس قابل للمقارنة).

 وقد انخفض هامش هذه النتيجة، التي لا تزال عند مستوى مرتفع يبلغ 31,3 في المائة، بمقدار 1,2 نقطة (ناقص 0,5 نقطة على أساس قابل للمقارنة). وأشار البلاغ إلى أن التدفقات النقدية من الأنشطة التشغيلية المعدلة (CFFO) بلغت 2,893 مليار درهم متم مارس 2020، بزيادة نسبتها 4,3 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من 2019 (زائد 0,6 في المائة على أساس قابل للمقارنة)، عازيا هذا الأداء إلى ارتفاع الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك. الى ذلك، عبر العشرات من المغاربة عن امتعاضهم من ضعف صبيب الانترنت للفاعل الاتصالاتي الأول بالمملكة خلال فترة الحجر الصحي. وتناقل عدد من المغاربة تدوينات غاضبة من الضعف المتواصل لصبيب الانترنت رغم توفرهم على خدمة ‘FIBRE OPTIQUE’، وهو ما دفع بهم الى مواقع التواصل الاجتماعي للتشكي بعدما تعذر التنقل الى الوكالات التجارية.

شارك الموضوع

3ads related

مواضيع ذات صلة